الاتحاد الأوروبي يوافق على عقوبات إضافية ضد إيران

فرض الاتحاد الأوروبي عقوبات إضافية على إيران بسبب الهجوم على الكيان الإسرائيلي. لقد صرح بذلك منسق السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل بعد اجتماع وزراء خارجية ودفاع الاتحاد الأوروبي في لوكسمبورغ.
وتهدف هذه الإجراءات إلى كبح إنتاج وتصدير الصواريخ والطائرات بدون طيار. وكان وزير الخارجية المنتهية ولايته هانكي بروينز سلوت راضيا بهذه العقوبات. وتمنع العقوبات الأشخاص أو الشركات من توريد المواد التي يمكن لإيران أن تصنع بها الصواريخ.

وناقش وزراء الاتحاد الأوروبي كذلك وصف الحرس الثوري الإيراني بأنه منظمة إرهابية. لكن هذه ليست النقطة لم يتم الحسم فيها، حيث يجب أولاً إيجاد الأساس القانوني الصحيح قبل إدانة الحرس الثوري الإيراني باعتباره منظمة إرهابية. وهذا ضروري لمنع المحكمة الأوروبية من رفض التوصيف.