الانكماش الاقتصادي في ألمانيا، مقابل نمو دول جنوب أوروبا

عدم النمو أو تقلص اقتصادات جميع دول اليورو مجتمعة في الأشهر الثلاثة الأخيرة من عام 2023 مقارنة بالربع السابق. ولكن إذا ركزنا على الاقتصاد الألماني، فسنرى هناك انكماشا حقيقيا، كما شهدت بالفعل نموا في عدد من بلدان جنوب أوروبا. وتوقف النمو الاقتصادي الفرنسي في الربع الأخير من عام 2023، في حين نمت البرتغال وإسبانيا وإيطاليا بشكل أسرع من المتوقع. وفي إيطاليا، كان هذا جزئياً لأن الدولة تصدر أكثر مما تستورد. ألمانيا، الشريك التجاري الأكثر أهمية لجميع دول أوروبا، تعتمد اقتصاديا بشكل كبير على الصادرات. لكن الطلب على السيارات أو الآلات الألمانية كان أقل في الأشهر الأخيرة بسبب تباطؤ الاقتصاد العالمي وتراجع جودة المنتوجات الألمانية، مع عواقب سلبية على الصناعة في البلاد.